فضيلي يرد على الحملة الزائفة التي تعرض لها خلال الانتخابات الجزئية بالدريوش

فضيلي يرد على الحملة الزائفة التي تعرض لها خلال الانتخابات الجزئية بالدريوش

برلمان نيوز : خاص

برلمان نيوز: خاص

على هامش اقتراع الانتخابات الجزئية الأخيرة بدائرة الدرويش، تعرض ياسين فضيلي إلى حملة وصفها بالمسعورة و الممنهجة، شنتها ضده بعض الأقلام المأجورة عبر نوافذ بعض المواقع الالكترونية مواقع التواصل الاجتماعي.

 وقال بيان حقيقة توصلت به جريدة “برلمان نيوز” الإلكترونية،” إن هذه المواقع المسخرة، نشرت  بعض المقالات، سعت من خلالها الى المساس بالأشخاص والمؤسسات بشكل ينم عن الضغينة و بعيدا عن شرف النشر والخبر الحقيقي والمصداق”. 

وزاد البلاغ ذاته موضحا “إذا كان اللسان حر فإن القلم أسير”، مضيفا وإذا كان الخبر مقدسا، يجب أن يتوخى الصدق و الحقيقة كما هو متعارف عليه في مبادئ و أصول الصحافة الشريفة التي تنقل للرأي العام رسالة الخبر بكل أمانة، احتراما لنفسها أولا و للقارئ قانيا، و لذلك كان من الواجب على من نشر تلك الأخبار الزائفة أوعلى من حررها أن يتحرى الحقيقة و الرأي و الرأي الآخر لتنوير الرأي العام المحلي والوطني.

وعبر صاحب البيان عن أسفه، على ما ذكر من روايات كاذبة بهدف ضرب المؤسسات و الأشخاص و المصالح الاقتصادية والسياسية، ضاربة عرض الحائط كرامة القارئ.

 كما سعى البيان ذاته، إلى تكذيب الأطروحات الزائفة التي روجها خصوم سياسيين، اقصتهم الإنتخابات التشريعية الجزئية بإقليم الدريوش التي جرت يوم الخميس 29 شتنبر 2022، الهدف منها تصفية حسابات انتخابية صرفة، حيث أقدم بعض المرشحين الذين لم يتفوقوا في الاستحقاقات الى تقديم شكايات كيدية بالاستعانة بفيديو مفبرك ومخالف للقانون، يضم مقاطع حول يوم الاقتراع ومن خارج إحدى مكاتب التصويت، وذلك بغرض التأثير على السير العادي للعملية الانتخابية.

وتابع البيان قائلا: ” تم تقديم مقاطع فيديو مفبركة وزائفة وجعلها حجة دامغة للطعن في الإنتخابات التي جرت بشكل سلس و نزيه، تحت الإشراف الفعلي المراقبين الذين أجمعوا على أن العملية تمت بشكل نزيه وديمقراطي”. وعكس ما روجه البعض من أكاذيب وأخبار زائفة، يضيف البيان، ناسين أو متناسين “أن ما يروجون له من الأكاذيب هو مساس بقدسية الخبر و تبخيس لذكاء القارئ، وكذلك وسيلة لوضعهم أمام  المساءلة القضائية طبقا للقوانين الجاري بها العمل، التي ترسخ قواعد دولة الحق والقانون التي تضمن لجميع المواطنين الكرامة، بعيدا عن الغوغائية والأعمال المتهورة في نشر الأخبار وترويج الأكاذيب علما أن الممارسة الديمقراطية تقتضي الرضا والتسليم بنتائج صناديق الاقتراع التي تعبر عن الارادة الشعبية للمواطن”.
ياسين فضيلي
عضو المجلس الوطني لحزب الحركة الشعبية

اقرأ أيضا

الإشتراك
إخطار
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات

أخبار اليوم

صوت و صورة

بايتاس: مخطط المغرب الأخضر، تعرض للكثير من الافتراء وكان موضوع مزايدات.

أخنوش: الحكومة تتعهد بتنفيذ المشروع الملكي الكبير لدعم الإسكان بشفافية ومرونة

رئيس الحكومة السيد أخنوش يتحدث عن جهود التعاون في مواجهة أزمة الزلزال

تصريح مستفز لمسؤول الشركة المكلفة بمهرجان مولاي عبد الله يثيرغضب الأمازيغ، ويطالبون برحيله