فرق المعارضة تقصف أخنوش وتعري عن فشل حكومة الكفاءات في ظل تراكم الأزمات

فرق المعارضة تقصف أخنوش وتعري عن فشل حكومة الكفاءات في ظل تراكم الأزمات

برلمان نيوز : خاص

برلمان نيوز: خاص

عرت فرق المعارضة بمجلس النواب عن فشل حكومة الأحزاب الثلاث، في طريقة تدبيرها لأزمة الغلاء التي أرخت بظلالها على مختلف المواد الغذائية الأساسية، منذ أكثر من نصف شهر، وقصفت خلال ندوة صحفية عزيز أخنوش مسجلة شجبها للقرارات المحتشمة التي اتخذتها حكومة “الكفاءات” في ظل بلاء الأسعار.

وفي هذا السياق دعا إدريس السنتيسي، رئيس الفريق الحركي بمجلس النواب الحكومة إلى الإنصات إلى اقتراحات فرق المعارضة، التي سبق أن قدمتها لها على طبق من ذهب سواء خلال مناقشة قانون المالية أو من خلال الأسئلة الشفوية والكتابية والعمل بها بدل اعتماد الآذان الصماء، والاستمرار في استعمال لغة الخشب مع شريحة واسعة من المواطنات والمواطنين تعيش غالبيتها تحت عتبة الفقر.

وتابع منسق فرق المعرضة، الذي غاب عنها الفريق الاشتراكي لأسباب لم تتضح بعد، أن الطريقة التي تتعامل بها الحكومة مع فرق المعارضة لا تزيد الوضع الاجتماعي والاقتصادي إلا تأزما، مضيفا أن الواقع الحالي يؤكد أن المواطن لا يستغرب من حكومة لا تملك رؤية واضحة لتجنب البلاد من الأزمة، ولا إرادة لرسم معالم خارطة طريق تمكن من تحقيق التنمية الشاملة ولا تملك أيضا القدرة على وضع مخطط تشريعي يواكب تطلعات الفرق النيابية بالبرلمان بالإجابة عن الأسئلة الحارقة التي تهم الرأي العام الوطني.

وفي سياق متصل، أوضح رئيس الفريق الحركي أن حزبه الذي اصطف في المعارضة ليس من أجل ممارسة النقد غير المجدي وغير النافع، بل جاء إلى المعارضة من أجل الدفاع عن مصالح المواطنين، خصوصا في الظروف الراهنة الذي يعاني فيها المواطن المقهور الويلات، من جراء تزايد ارتفاع الأسعار وتأثيرها على القدرة الشرائية. وأضاف المتحدث ذاته، أن خير دليل على نية عمل المعارضة، إقدام حزبه على تنظيم الجامعة الشعبية، السبت القادم بسلا، لمناقشة موضوع :”البديل الحركي لمواجهة تكاليف المعيشة : عشرة إجراءات لحماية القدرة الشرائية” بحضور واسع ومتميز لخبراء ومفكرين، لطرح الحلول والبدائل للأزمة الراهنة.

من جانبه، استعرض رئيس فريق التقدم والاشتراكية رشيد حموني، الوضعية الراهنة التي تمر منها البلاد في ظل حكومة غير قادرة على إبداع الحلول. وهاجم المتحدث في هذا الصدد، حكومة عزيز أخنوش التي بدل التجاوب مع عدد من مشاريع القوانين المطروحة على أنظارها، سارعت إلى سحب البعض منها من البرلمان، واكتفت بإقرار نصوص قانونية ما زادت الوضع المعيش اليومي للمواطنات والمواطنين إلا تراجعا وعلى مختلف المستويات. وأضاف أن حكومة التطبيع مع الفساد، لا تتقن سوى استغلال الفرص لتمرير نصوص تشريعية تخدم لوبيات الفساد التي تستفيد من الريع الاقتصادي.

وفي سياق متصل، هاجم رئيس المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، عبد الله بوانو، سياسة الهروب إلى الأمام التي تنهجها الحكومة، أمام تراكم صادم للمشاكل الاجتماعية والاقتصادية بالبلاد، واصفا إياها بالفاشلة في تحقيق السلم الاجتماعي. وأضاف أن الطريقة التي يتعامل بها رئيس الحكومة مع الجلسات الشهرية بمجلسي النواب والمستشارين، وعدم تفاعله مع اقتراحات فرق المعارضة، تستدعي استعجال دراسة هذا الوضع المخزي الذي يتناقض مع القوانين التشريعية والنصوص الدستورية، ولماذا لا المطالبة بتحكيم ملكي.

اقرأ أيضا

الإشتراك
إخطار
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات

أخبار اليوم

صوت و صورة

بايتاس: مخطط المغرب الأخضر، تعرض للكثير من الافتراء وكان موضوع مزايدات.

أخنوش: الحكومة تتعهد بتنفيذ المشروع الملكي الكبير لدعم الإسكان بشفافية ومرونة

رئيس الحكومة السيد أخنوش يتحدث عن جهود التعاون في مواجهة أزمة الزلزال

تصريح مستفز لمسؤول الشركة المكلفة بمهرجان مولاي عبد الله يثيرغضب الأمازيغ، ويطالبون برحيله