خالد السطي يقترح تسجيل مباريات التوظيف بالصوت والصورة واعتماد تقنية  ال var

خالد السطي يقترح تسجيل مباريات التوظيف بالصوت والصورة واعتماد تقنية  ال var

برلمان نيوز : خاص

خالد السطي يقترح تسجيل مباريات التوظيف بالصوت والصورة واعتماد تقنية  ال var

برلمان نيوز: خاص

فجر الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بمجلس المستشارين الطريقة التي يتم بها تنظيم مباريات توظيف أساتذة التعليم العالي المساعدين، وأبحت حسب وصفه محط شبهة من لدن عدد من المهتمين والمتتبعين، لاسيما أنها تعتمد على سلطة تقديرية واسعة للجان لا يتم الإعلان عن أسماء أعضائها ومعايير تشكيلها، بالإضافة إلى عدم نشر تقارير ومعايير تقييم المترشحين، مما يحول دون إمكانية الطعن والتجريح.

جاء ذلك في مداخلة المستشار البرلماني خالد السطي باسم الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بمجلس المستشارين في إطار الجلسة العامة الرقابية في موضوع ” شفافية مباريات توظيف أساتذة التعليم العالي المساعدين”، وهو موضوع على قدر كبير من الأهمية. 

وسجل المستشار البرلماني خالد السطي بالمناسبة أن غياب الشفافية والنزاهة يفوت الفرصة على عدد من حاملي شواهد الدكتوراه، لاسيما بعد إلغاء مجموعة من مباريات التوظيف كما حصل بجامعة مولاي إسماعيل بمكناس خلال السنة الماضية (شعبة الجغرافيا) و جامعة محمد الخامس خلال هذه السنة (شعبة علم الاجتماع).

ومن أجل رد الاعتبار لهذا القطاع وتحصينه من كل الشبهات، نبه الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بمجلس المستشارين، إلى التراجع عن مباريات خاصة بالموظفين الذي اتخذ دون سند قانوني لأن المناصب تحدثت بقانون ولا يمكن التراجع عنها بقرار إداري، وكذا إلى التراجع عن المباريات الخاصة بالموظفين الذي شكل ضغطا كبيرا على مناصب التوظيف (تباري أزيد من 200 دكتور على منصب واحد بأسفي)، إضافة إلى ذلك، نبه إلى كثرة ملفات الترشيح، مما يدفع إلى دراستها بشكل فردي من طرف أعضاء اللجنة، في الوقت الذي ينبغي دراستها بشكل جماعي.

وارتباطا بذات الموضوع، اقترح خالد السطي في مداخلته، إعداد دليل مرجعي لتدبير مباريات توظيف الأساتذة المساعدين محدد الشروط وموحد المعايير مع اعتماد برنامج ذكي يقوم بفحص الأطروحات من أجل التصدي للسرقات الأدبية، مشددا على ضرورة تسجيل مقابلات التوظيف بالصوت والصورة واعتماد تقنية  ال var للرجوع إليها في حال التقدم بشكوى.

وفي الختام، عبر المستشار البرلماني خالد السطي عن رفض الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، كما يرفض الكثير العاملين بهذا القطاع والغيورين عليه، المس بسمعة الجامعة المغربية من خلال بعض الممارسات والسلوكيات المشينة، وذلك انطلاقا من غيرته الصادقة على الجامعة المغربية التي شكلت بالفعل فضاء لتكوين وتخريج أجيالا من الأطر والكفاءات.

اقرأ أيضا

الإشتراك
إخطار
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات

أخبار اليوم

صوت و صورة

بايتاس: مخطط المغرب الأخضر، تعرض للكثير من الافتراء وكان موضوع مزايدات.

أخنوش: الحكومة تتعهد بتنفيذ المشروع الملكي الكبير لدعم الإسكان بشفافية ومرونة

رئيس الحكومة السيد أخنوش يتحدث عن جهود التعاون في مواجهة أزمة الزلزال

تصريح مستفز لمسؤول الشركة المكلفة بمهرجان مولاي عبد الله يثيرغضب الأمازيغ، ويطالبون برحيله