حقوقيون وإعلاميون يناقشون معالجة خطاب الكراهية والعنف إعلاميا

حقوقيون وإعلاميون يناقشون معالجة خطاب الكراهية والعنف إعلاميا

برلمان نيوز : خاص

برلمان نيوز: خاص

بمناسبة الذكرى العشرين لأحداث ماي الإرهابية بالدار البيضاء في 16 مايو 2003، تنظم الجامعة الوطنية للصحافة والإعلام والاتصال المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، وبشراكة مع مركز التضامن، يوم 20 ماي الجاري بطنجة، لقاء إعلاميا حول خطاب الكراهية والعنف تحت عنوان: جريمة الإشادة بالإرهاب، وخطاب الكراهية والتطرف: أية معالجة إعلامية؟

ويرمي هذا اللقاء، حسب بلاغ للجامعة، توصلت به جريدة برلمان نيوز، إلى تحليل ومناقشة راهنية عدة إشكاليات، من ضمنها حصيلة قانون رقم 03-03 المتعلق بمكافحة الإرهاب، وكيفية التصدي لخطابات الكراهية والعنف دون المس والتضييق بالحق في التعبير الحر عن الرأي، وإلى الحدود الفاصلة ما بين مزاولة وسائل الإعلام لوظيفتها في الإخبار والترويج والدعاية للأفكار المتطرفة، وهل يمكن الاقتصار في عالمنا العربي والإسلامي على المقاربة الأمنية في التصدي لهاته الظاهرة، دون تشريح ونقد بنيتها الفكرية التي تنتصر للانغلاق والتشدد.

وسيتميز اللقاء المذكور بمشاركة نخبة من الحقوقيين والإعلاميين والباحثين بالمداخلات الآتية:

• ذ. مصطفى المانوزي: “في نقد مفارقات ردع الجرائم الإرهابية بين المقتضيات الأمنية والأولويات الحقوقية”.

• ذ. عبد الله الرامي:” نحو إعادة قراءة أحداث 16 ماي الإرهابية”.

• ذ. لحبيب حاجي: “الحق في الحياة في مواجهة الحق في التعبير”.

• ذ. عبد السلام أندلوسي: “خطاب الكراهية والتضليل في الاعلام الاسباني، رصد لنماذج من الصحافة الورقية”.

• ذ. عبد اللطيف شهبون: “مرتكزات لمقاربة ظاهرة التطرف والإرهاب”.

• ذ. محمد الأمين مشبال: “الخطاب الإعلامي للجماعات المتشددة عبر وسائل التواصل الاجتماعي “.

اقرأ أيضا

الإشتراك
إخطار
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات

أخبار اليوم

صوت و صورة

بايتاس: مخطط المغرب الأخضر، تعرض للكثير من الافتراء وكان موضوع مزايدات.

أخنوش: الحكومة تتعهد بتنفيذ المشروع الملكي الكبير لدعم الإسكان بشفافية ومرونة

رئيس الحكومة السيد أخنوش يتحدث عن جهود التعاون في مواجهة أزمة الزلزال

تصريح مستفز لمسؤول الشركة المكلفة بمهرجان مولاي عبد الله يثيرغضب الأمازيغ، ويطالبون برحيله