جهة گلميم وادنون على صفيح ساخن .. والمعارضة تطرق باب محكمة جرائم الأموال

جهة گلميم وادنون على صفيح ساخن .. والمعارضة تطرق باب محكمة جرائم الأموال

برلمان نيوز : خاص

جهة گلميم وادنون على صفيح ساخن .. والمعارضة تطرق باب محكمة جرائم الأموال

برلمان نيوز: خاص

لم تمضي سوى أيام قليلة على فضيحة مجلس جهة گلميم وادنون برئاسة مباركة بوعيدة عن حزب الاحرار بعد تمرير اتفاقيتين تهم دعم جمعية لركوب الأمواج بمبلغ 400 مليون سنتيم و رصد مبلغ 200 مليون لحصد الضباب ناهيك عن التضخيم المبالغ فيه لصفقة بناء ملاعب القرب صنف، أطلت علينا الرئيسة بفضيحة جديدة يندى لها الجبين بتخصيص مبلغ أزيد من 10 ملايير لطلاء واجهة مداخل أربع مدن بالجهة و ذلك في ظل الظروف الصعبة التي تمر منها البلاد على العموم و الجهة بصفة خاصة لا سيما أنها تتصدر مؤشر البطالة على المستوى الوطني و تتخبط في العديد من المشاكل التي يعرفها قطاع الصحة و التعليم و فرملة عجلة التنمية بالجهة لولايتين ترأس فيها الأحرار المجلس، و الظروف المعيشية الصعبة التي يمر منها المواطنين و التي اعتبرها مؤخرا مجموعة من برلمانيي حزب الأحرار الذي يرأس الحكومة على أنا ليست أولويات و إنما أشياء ثانوية لا ينبغي أن تناقش و أن يعطى لها أكبر من حجمها حيث يعتبر في نظرهم المساس بقدرة المواطن الشرائية شيء عادي ولا يحتاج تهويلا إعلاميا…


و بالعودة لما تعانيه جهة گلميم وادنون من عديد المشاكل تحت تدبير و تسيير مباركة بوعيدة لم يقف زعيما المعارضة إبراهيم حنانة عن حزب الحركة و محمد أبودرار عن حزب الاتحاد الاشتراكي مكتوفا الأيدي حيث وقفا على مجموعة من الاختلالات و الخروقات جعلت من طرق باب قسم جرائم الأموال بمحكمة الاستئناف مراكش لا مفر منه و تقديم شكاية في الأمر، حيث تم تدوين الملاحظات التالية :

  • تبذير أموال عمومية.
    *إصدار عقود وهمية.
  • صرف إعتمادات دون تبرير.
    *عدم الالتزام بضوابط الصفقات العمومية.
  • صرف اعتمادات دون موافقة المجلس..
    و في ظل استمرار هدر المال العام من طرف رئاسة مجلس جهة گلميم وادنون و تخبطه في العشوائية و غياب رؤية و برنامج تنموي واضح يحرك عجلة التنمية المتوقفة بالجهة ناهيك عن رهن المجلس للتدخلات الخارجية و تأثيرها السلبي على حسن تسيير المجلس جعل المعارضة تقف على أدلة و وثائق و مجموعة من الحجج التي تثبت خروقات واختلاسات مالية يعاقب عليها القانون و تضرب عرض الحائط توصيات وزارة الداخلية.. ما يجعل تدخل القضاء حسب ما صرح به المشتكيان لازما من أجل وقف مهزلة ما تمر به جهة گلميم وادنون تحت رئاسة مباركة بوعيدة الوزيرة السابقة و القيادية بحزب الأحرار..

اقرأ أيضا

الإشتراك
إخطار
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات

أخبار اليوم

صوت و صورة

بايتاس: مخطط المغرب الأخضر، تعرض للكثير من الافتراء وكان موضوع مزايدات.

أخنوش: الحكومة تتعهد بتنفيذ المشروع الملكي الكبير لدعم الإسكان بشفافية ومرونة

رئيس الحكومة السيد أخنوش يتحدث عن جهود التعاون في مواجهة أزمة الزلزال

تصريح مستفز لمسؤول الشركة المكلفة بمهرجان مولاي عبد الله يثيرغضب الأمازيغ، ويطالبون برحيله