جامعة محمد الخامس تتوج بجائزة التميز الحكومي

جامعة محمد الخامس تتوج بجائزة التميز الحكومي

برلمان نيوز : خاص

جامعة محمد الخامس: حلول بحثية مبتكرة لمواجهة التحديات المستجدة.

برلمان نيوز: خاص

تم تتويج جامعة محمد الخامس بالرباط بجائزة التميز الحكومي عن فئة أفضل مشروع حكومي عربي لتطوير التعليم خلال حفل أقيم بمقر جامعة الدول العربية يوم الخميس 5 يناير 2023.

وتعتبر هذه الجائزة ، التي أطلقتها دولة الإمارات العربية المتحدة بشراكة مع جامعة الدول العربية والمنظمة العربية للتنمية الإدارية، الأولى والأكبر من نوعها عربيا في مجال التطوير الإداري والتميز المؤسسي  الحكومي.
 
وتلعب مؤسسات التعليم العالي دورا فاعلا في استشراف المستقبل، وتحقيق الازدهار في المجتمع، عبر إعداد أبحاث تسهم في إيجاد حلول مبتكرة ومستدامة للتحديات التي يواجهها العالم، وقد ظهرت هذه المساعي بقوة خلال جائحة “كوفيد – 19″، وفي هذا الإطار بادرت جامعة محمد الخامس بالرباط في المملكة المغربية، بإطلاق مبادرة مبتكرة ترمي إلى تمكين أساتذة وباحثي الجامعة، خصوصا أساتذة العلوم الإنسانية والاجتماعية، من خلال طرح مغاير وبناء يعتمد الذكاء الجماعي وأدواته كمنهجية تنظيمية لتوظيف خبراتهم الغنية والواسعة إزاء الجائحة.

ويهدف هذا العمل الجماعي والمتعدد التخصصات، تحليل تداعيات جائحة كوفيد-19 على مستوى كافة القطاعات الاجتماعية والاقتصادية، مع اقتراح حلول من أجل التدبير الناجع، والسعي الجاد للخروج من الأزمة الصحية، وقد أسهم ما يقارب من 100 أستاذ من كافة المؤسسات التابعة لجامعة محمد الخامس بالرباط ومن تخصصات علمية مختلفة في إنجاح هذه المبادرة، والتي عكفوا من خلالها على بسط رؤاهم، ونظرياتهم، وقدموا في هذا الصدد نماذج تحليلية فاحصة ودقيقة، مشفوعة بخلاصات واستنتاجات من مختلف الدراسات الميدانية التي أنجزت في الموضوع، وتم نشرها لدى جميع الجهات المسؤولة عن تطبيق التدابير والإصلاحات للحد من تداعيات جائحة كوفيد 19 في المغرب.

وقد انخراطت جامعة محمد الخامس بالرباط في التعبئة لمكافحة “كوفيد – 19” ولم يقتصر على البحث العلمي فقط، بل اعتمدت التكنولوجيا في عملها، من خلال تسجيل الطلبة بشكل إلكتروني كامل، وتم تطبيق التسجيل في المنصة الإلكترونية لطلبة الدكتوراة بشكل فعلي، ما أسهم في حصول مشروع “التدبير المعلوماتي لانتقاء المترشحين لسلك الدكتوراة في الجامعة” على تكريم خاص في جائزة التميز الحكومي العربي.

وتتماشى فكرة مشروع التدبير المعلوماتي لانتقاء المترشحين لسلك الدكتوراة في جامعة محمد الخامس بالرباط مع أهداف التنمية المستدامة فيما يخص الحد من استعمال الأوراق واستهلاك الطاقة.

وفي مرحلة تخطيط المشروع، تم تحديد المتطلبات الرئيسية والمعطيات الأولية الداعية لإنشاء هذه الواجهة الإلكترونية والتي تسهل على الطلبة الراغبين في استكمال دراستهم معرفة جميع متطلبات الالتحاق بالدكتوراة، وتم تطبيق التسجيل في المنصة الإلكترونية لطلبة الدكتوراة بشكل فعلي ومراجعة الطلبات بشكل دوري، حيث تسمح المنصة للجامعة بالحصول على إحصائيات خاصة بطلبة سلك الدكتوراة بطريقة ممنهجة.

وحدد المشروع غايات وأهداف العمل والمخرجات المتوقعة عبر حصر عدد المؤسسات الجامعية والأطراف المستهدفة لهذه المبادرة، كما قدم المشروع وصفاً كاملاً للمنهجية المتبعة والأسباب التي دعت إلى تطوير وتطبيق المبادرة، إضافة إلى تحديد جميع المراحل الأساسية لتطبيق وإنجاح المشروع بما فيها آليات إعادة التسجيل لطلبة السنة الثانية فما فوق.

ومن أجل تحقيق النتائج المرجوة من هذه المبادرة؛ تم استخدام وسائل التواصل الاجتماعي للوصول إلى أكبر شريحة ممكنة من الطلبة، كما تقوم الجامعة سنوياً برصد مختلف فرص التحسين أو التغيير التي تسهم في تحقيق أفضل النتائج

اقرأ أيضا

الإشتراك
إخطار
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات

أخبار اليوم

صوت و صورة

بايتاس: مخطط المغرب الأخضر، تعرض للكثير من الافتراء وكان موضوع مزايدات.

أخنوش: الحكومة تتعهد بتنفيذ المشروع الملكي الكبير لدعم الإسكان بشفافية ومرونة

رئيس الحكومة السيد أخنوش يتحدث عن جهود التعاون في مواجهة أزمة الزلزال

تصريح مستفز لمسؤول الشركة المكلفة بمهرجان مولاي عبد الله يثيرغضب الأمازيغ، ويطالبون برحيله