الوزير نزار بركات يؤكد بمجلس النواب أن طول الطرق السيارة بالمغرب بلغ 1800 كلم

الوزير نزار بركات يؤكد بمجلس النواب أن طول الطرق السيارة بالمغرب بلغ 1800 كلم

برلمان نيوز : خاص

الوزير نزار بركات يؤكد بمجلس النواب أن طول الطرق السيارة بالمغرب بلغ 1800 كلم

برلمان نيوز: خاص

قال نزار بركات وزير التجهيز والماء، نزار بركة أن طول الطرق السيارة بالمغرب بلغ  1800 كلم في نهاية سنة 2016، وتسهر على تدبيرها شركة الطرق السيارة بالمغرب. 

وأضاف الوزير نزار بركات في جواب على سؤال شفوي لفريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، أن طرق السيارة  تأتي لتواكب النمو الاقتصادي الذي تعرفه بلادنا والاستجابة للطلب المتزايد للتنقل على المحاور المهيكلة للشبكة الطرقية والتي من أهم أهدافها دعم التنمية الاقتصادية للمملكة وملاءمة الشبكة الطرقية مع النمو المطرد لحركة السير وتقليص أوقات السفر وتحسين مستويات الخدمة والسلامة الطرقية.

وتابع الوزير التجهيز والماء، يمكن تلخيص مشاريع الطرق السيارة في طور الإنجاز أو المرتقب إنجازها مستقبلا كما يلي:
*مشاريع الطرق السيارة في طور الإنجاز أوالتي ستنطلق قريبا:
*تثليث الطريق السيار الدار البيضاء – برشيد على طول 20 كلم؛
*تثليث الطريق السيار المداري للدار البيضاء على طول 30 كلم؛
*الطريق السيار تيط مليل – برشيد على طول 30 كلم؛
*الطريق السيار جرسيف ـ الناظور على طول 104 كلم.

أما فيما يخص مشاريع الطرق السيارة في طور الدراسة فهي كالتالي:
*تهيئة محور البدال الغربي للمحمدية – بدال الطريق المداري للدار البيضاء بتكلفة تقدر ب 500 مليون
درهم؛
*الطريق السيار القاري الرباط ـ الدار البيضاء على طول 60 كلم بكلفة 3.5 مليار درهم.
*الطريق السيار مراكش – فاس/مكناس عبر بني ملال:
إن دراسة مقطع الطريق السيار الرابط بين بني ملال ومراكش على طول حوالي 180 كلم هي في طور الدراسة التمهيدية.

وأشار نزار بركات في معرض رده، إلى إنهاء الدراسة التعريفية للطريق السيار الرابط بين بني ملال وفاس/مكناس على طول حوالي 226 كلم، حيث سيتم الإعلان عن طلب العروض لإنجاز الدراسة التمهيدية خلال سنة 2023. وتجدر الإشارة إلى أن هذه المقاطع تندرج ضمن المشاريع المستقبلية للطرق السيارة، كما أن الوزارة تدرس السبل الممكنة لتمويل هذه المشاريع بما في ذلك اللجوء الى الشراكة مع القطاع الخاص.

أما الطريق السيار الرابط بين ميناء آسفي وشبكة الطرق السيارة على طول 18 كلم، يوجد في طور إنجاز الدراسة في مرحلتها التنفيذية. أما فيما يخص ربط جهة درعة تافيلالت بشبكة الطرق السيارة، فيجب الإشارة إلى أن الوزارة قامت سنة 2015 بالدراسة التعريفية لربط مدينة الراشيدية بطريق سيار ابتداء من الطريق السيار الرابط بين بني ملال وثنائي القطب فاس – مكناس الذي يندرج ضمن المخطط الهيكلي الثاني للطرق السيارة في أفق 2025.

وفي إطار دراسة المخطط الوطني للتجهيزات الأساسية الطرقية في أفق سنة 2040، التي هي في طور الإنجاز، فقد أسفرت النتائج الأولية للمرحلة الثالثة لهذه الدراسة عن اقتراح بناء طريق سريع بين مدينة الحاجب والريصاني (تكملة للطريق السريع بين مكناس والحاجب الذي فتح للاستغلال منذ سنة 2008) لربط الجهة بالطريق السيار الرباط – مكناس – فاس – وجدة.
ويبلغ طول الطريق السريع الحاجب ـ الريصاني حوالي 405 كلم يستوجب إنجازها غلافا ماليا يقدر ب 6,2 مليار درهم، وتوجد دراسة هذا المشروع في مرحلة الدراسة التمهيدية.

اقرأ أيضا

الإشتراك
إخطار
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات

أخبار اليوم

صوت و صورة

بايتاس: مخطط المغرب الأخضر، تعرض للكثير من الافتراء وكان موضوع مزايدات.

أخنوش: الحكومة تتعهد بتنفيذ المشروع الملكي الكبير لدعم الإسكان بشفافية ومرونة

رئيس الحكومة السيد أخنوش يتحدث عن جهود التعاون في مواجهة أزمة الزلزال

تصريح مستفز لمسؤول الشركة المكلفة بمهرجان مولاي عبد الله يثيرغضب الأمازيغ، ويطالبون برحيله