الوزيرة المنصوري تجمع فاعلين ومهنيين في معرض دولي للبناء

الوزيرة المنصوري تجمع فاعلين ومهنيين في معرض دولي للبناء

برلمان نيوز : خاص

برلمان نيوز: خاص

أعطت فاطمة الزهراء المنصوري، وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، يوم الخميس 22 نونبر الجاري، انطلاقة الدورة الثامنة عشرة للمعرض الدولي للبناء، بمركز المعارض محمد السادس بالجديدة.

وتأتي هذه الدورة التي ستمتد ما بين 23 و 27 نونبر الجاري، في إطار تشجيع الاستثمار المنتج وكذا تعزيز التأطير التقني لقطاع البناء،الذي يمتد. وستعرف مشاركة ما يفوق 500 عارض بما فيهم 200 عارض أجنبي يمثلون 28 دولة.

وبالمناسبة، أكدت فاطمة الزهراء المنصوري في تصريح لها أن الدورة التي تنعقد في إطار تعزيز التعاون الإفريقي جنوب-جنوب، تنفيذا للتعليمات الملكية السامية، وبحضور الجمهورية الغابونية كضيف شرف، تعتبر فرصة لتبادل الخبرات والتجارب في مجال إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة.

وأضافت الوزيرة أن : “المعرض الدولي للبناء أثبت، على مر السنين، أنه  مناسبة مهمة تجمع بين الفاعلين المؤسساتيين والمهنيين في ميدان البناء، من أجل الاطلاع والانفتاح على الحلول والابتكارات الناجعة”. كما سجلت الوزيرة “أن هذا المعرض يعتبر فرصة لتشجيع الاستثمار والشراكات في هذا القطاع الاستراتيجي الذي يشغل 1.2 مليون شخص، وكذلك مناسبة للتأكيد على المرونة والابتكار والجودة من أجل إطار مبني أفضل وضمان العيش الكريم للمواطنات للمواطنين”.

من جانبه، أوضح وزير الإسكان والتعمير الغابوني،أوليفييه أبيل نانغ إكوميي أن: “الغابون والمغرب تحافظان دائما على علاقات صداقة وأخوة ممتازة، يدعمها اليوم فخامة رئيس الجمهورية، علي بونغو أونديمبا ، وجلالة الملك محمد السادس”.

وأضاف الوزير الغابوني “علينا أن نواصل هذه الديناميكية على مستوى التعاون التقني في مجالات الإسكان والتعمير والعقار وسياسة المدينة، وهي الرغبة التي عبر عنها رؤساء دولنا، والتي نظهرها هنا بروح الأخوة من أجل التحديث المستمر لهياكلنا، وضمان جاذبية بلداننا وقدرتها التنافسية، في مواجهة العديد من القضايا الحالية”.

تجدر الاشارة إلى أن الدورة الثامنة عشرة للمعرض الدولي للبناء  تنظمها وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة بشراكة مع الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات والصادرات، بعد أربع سنوات من الغياب بسبب جائحة كورونا، تحت شعار “الابتكار والمرونة من أجل إطار عيش أفضل”.

وتمثل هذه التظاهرة قاعدة مهمة لتبادل التجارب والخبرات خاصة في مجال تقنيات ومواد البناء وكذلك مناسبة لالتقاء مختلف مكونات منظومة البناء من أجل إعادة التفكير في أساليب العيش والبناء الحالية بهدف مواجهة التحديات الراهنة والمستقبلية.

وستعرف هذه الدورة أيضا تنظيم مجموعة من الفعاليات والورشات التقنية الموجهة لكافة المتدخلين في قطاع البناء والتي سيتم تأطيرها وتنشيطها من طرف ثلة من الخبراء والفاعلين المؤسساتيين والمهنيين العاملين بالقطاع من داخل وخارج الوطن.

 …

اقرأ أيضا

الإشتراك
إخطار
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات

أخبار اليوم

صوت و صورة

بايتاس: مخطط المغرب الأخضر، تعرض للكثير من الافتراء وكان موضوع مزايدات.

أخنوش: الحكومة تتعهد بتنفيذ المشروع الملكي الكبير لدعم الإسكان بشفافية ومرونة

رئيس الحكومة السيد أخنوش يتحدث عن جهود التعاون في مواجهة أزمة الزلزال

تصريح مستفز لمسؤول الشركة المكلفة بمهرجان مولاي عبد الله يثيرغضب الأمازيغ، ويطالبون برحيله