الامازيغيون يستنكرون تصريح مسؤول الشركة المكلفة بمهرجان مولاي عبد الله ويطالبون برد الاعتبار

الامازيغيون يستنكرون تصريح مسؤول الشركة المكلفة بمهرجان مولاي عبد الله ويطالبون برد الاعتبار

برلمان نيوز : خاص

برلمان نيوز: خاص

تفاعل عدد من فعاليات المجتمع المدني مع المقال الذي نشرته “برلمان نيوز” يوم الخميس 20 يوليوز تحت عنوان، الشركة المنظمة لمهرجان مولاي عبد الله تهين “أمغار” بإقصاء الأمازيغية”، والذي أساء فيه المنظمون بحضور البرلماني الاتحادي رئيس جماعة بلدية مولاي عبد الله، في ندوة صحفية سخيفة الثقافة الأمازيغية، وطالبت بإنصاف الأمازيغية واتخاذ الإجراءات اللازمة في حق المسؤول الذي يدعو إلى التفرقة بين المغاربة.

وفي سياق متصل، استنكرت النقابة الحرة للموسيقيين المغاربة بالجديدة و منطقة دكالة ما صرح به مسؤول الشركة المكلفة بتنظيم المهرجان، على الفرق الموسيقية خلال الندوة الصحفية الأخيرة للمهرجان،  قائلا: أنه لا يفهم الأمازيغية وإذا استضاف بعض الفرق الأمازيغية سوف يرشقهم الجمهور بالحجارة فـي تعد صارخ وخطير على الهوية و المكون الأمازيغي المغربي الذي هو جزء لا يتجزأ من الهوية المغربية.

أضاف بيان الاحتجاج الذي توصلت به جريدة “برلمان نيوز” “إن جلالة الملك نصره الله في خطابه الجليل أكد على أن النهوض بالأمازيغية مسؤولية وطنية، لأنه لا يمكن لأي ثقافة وطنية التنكر لجذورها التاريخية. كمـا أن عليها، انطلاقا من تلك الجذور، أن تنفتح وترفض الانغلاق، مـن أجل تحقيق التطور الـذي هو شرط بقاء وازدهار أي حضارة. كما أقر جلالته السنة الأمازيغية عيدا وطنيا وعطلة مؤدى عنها”.

وطالب أصحاب البيان من رئيس جماعة بلدية مولاي عبد الله أمغار تقديم تفسير للرأي العام حول تصريح المسـؤول عن التنظيم، داعين إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة لأنه تصريح يحرض على التفرقة داخل المجتمع المغربي.

اقرأ أيضا

الإشتراك
إخطار
1 تعليق
الأقدم
الأحدث الأكثر تصويتًا
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات

[…] الامازيغيون يستنكرون تصريح مسؤول الشركة المكلفة بمهرج… […]

أخبار اليوم

صوت و صورة

بايتاس: مخطط المغرب الأخضر، تعرض للكثير من الافتراء وكان موضوع مزايدات.

أخنوش: الحكومة تتعهد بتنفيذ المشروع الملكي الكبير لدعم الإسكان بشفافية ومرونة

رئيس الحكومة السيد أخنوش يتحدث عن جهود التعاون في مواجهة أزمة الزلزال

تصريح مستفز لمسؤول الشركة المكلفة بمهرجان مولاي عبد الله يثيرغضب الأمازيغ، ويطالبون برحيله