أوزين يعاتب الحكومة على تفويت صفقة التواصل مع المغاربة لشركة أجنبية

أوزين يعاتب الحكومة على تفويت صفقة التواصل مع المغاربة لشركة أجنبية

برلمان نيوز : خاص

برلمان نيوز: خاص

عاتب النائب البرلماني محمد أوزين الحكومة على تفويتها لصفقة للتواصل مع المغاربة لشركة أجنبية بمبلغ قدره 300 مليون سنتيم، معبرا عن استغرابه عن مدى الإفادة من هذا النوع من التفويت ومن طرف قطاع حيوي،إذا لم يكن لهذه الصفقة أي أثر في المجتمع، خصوصا حين يتعلق الأمر بارتفاع الأسعار، والأكثر من ذلك، وحتى في قضية الغاز الروسي، لم يقدم القطاع الوصي وشركتها الأجنبية أية توضيحات حول قضايا استأثرت اهتمام الرأي العام.

وقال النائب البرلماني محمد أوزين في سؤال كتابي وجهه إلى وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، إن منابر إعلامية تداولت مؤخرا أن قطاع الطاقة الذي تترأسه الوزيرة، قام بتفويت صفقة التواصل لشركة أجنبية بمبلغ قدره 300 مليون سنتيم، يرأسها مواطن أجنبي، والذي سجل حضوره المتواصل في جميع أنشطة الوزارة. وأضاف أن هذه النازلة تقع في الوقت الذي يعتبر فيه الجميع أن الأمن الطاقي والمخزون الاستراتيجي من بين المعطيات السيادية للدول، وذلك في ظل التطور الكبير للمملكة المغربية إقليميا وعالميا وتبوئها لمراتب متقدمة في قطاع الطاقة، لاسيما في مجال الانتقال الطاقي نحو الطاقات البديلة بفضل الرؤية الإستراتيجية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، وأيضا في ظل التهافت نحو الهيمنة الطاقية والمنافسة الإستراتيجية.

وشدد المتحدث ذاته، على أن هذا تفويت الصفقة، كما يعتبره البعض، مس السيادة المغربية في قطاع جد حيوي للبلاد.

وتابع النائب البرلماني مستغربا من صفقة استفادت منها شركة أجنبية خاصة بالتواصل للتوجه إلى المغاربة الذين يتحدثون العربية والأمازيغية، أن المفارقة تزداد، حينما يتم ذلك في ظل حكومة تصف نفسها بحكومة الكفاءات واصفا إياها، بالعاجزة بنيويا ووظيفيا حتى بإنتاج مشروع تواصلي خاص بها في وطن يزخر بالخبرات والكفاءات في المجال الإعلامي و التواصلي.

اقرأ أيضا

الإشتراك
إخطار
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات

أخبار اليوم

صوت و صورة

بايتاس: مخطط المغرب الأخضر، تعرض للكثير من الافتراء وكان موضوع مزايدات.

أخنوش: الحكومة تتعهد بتنفيذ المشروع الملكي الكبير لدعم الإسكان بشفافية ومرونة

رئيس الحكومة السيد أخنوش يتحدث عن جهود التعاون في مواجهة أزمة الزلزال

تصريح مستفز لمسؤول الشركة المكلفة بمهرجان مولاي عبد الله يثيرغضب الأمازيغ، ويطالبون برحيله