أوزين للوزير بنسعيد: كفى من تبديد المال العام باسم الأمازيغية

أوزين للوزير بنسعيد: كفى من تبديد المال العام باسم الأمازيغية

أوزين للوزير مهدي بنسعيد: كفى من تبديد المال العام باسم الأمازيغية

برلمان نيوز: خاص

تصبب وزير الثقافة والشباب والتواصل مهدي بنسعيد، عرقا، بسبب حرارة تعقيب النائب البرلماني عن الفريق الحركي بمجلس النواب، وزاد ارتباكا حين استهل أوزين مداخلته بطريقته الهادئة قائلا” نحن لا نشك في حسن نواياكم ولا نشك في قصور رؤيتكم، وفي محاماتكم ومحاباتكم بعضكم البعض، تكريسا لشعاركم المغرب لنا لا لغيرنا”.

هاجم محمد أوزين، النائب البرلماني باسم الفريق الحركي بمجلس النواب، بشدة وزير الثقافة والشباب والتواصل محمد بنسعيد، بخصوص النهوض الأمازيغية.

ومباشرة انتقل النائب البرلماني أوزين ” الأمين العام للحركة الشعبية” إلى خطاب شديد اللهجة موجه إلى الوزير بنسعيد مخاطبا في إطار مراقبة العمل الحكومي متسائلا كما يتساءل الرأي العام :” ما هو مصير 22 مليار سنتيم التي خصصت للنهوض بالأمازيغية”، مضيفا أن “هناك حديث يتداول بقوة، مفاده أن هذا المبلغ المهم ذهب إلى مكاتب الدراسات والجمعيات التابعة للوزير”.

ولم ينهي أوزين مداخلته عند هذا الحد خلال الجلسة العامة المخصصة للأسئلة الشفوية يوم الاثنين بمجلس النواب، بل زاد قائلا :”هل نية إثبات قاعة للمعارض بالخميسات، هي التي سوف تنهض بالأمازيغية، وهل الأموال المخصصة بالكلام للنهوض بالأمازيغية وصرفها في إقامة خيمة كبيرة وحفلة بالخميسات كافية في الإقليم الذي يشكو من خصاص مؤلم في الشغل”.

وفي الختام، شدد النائب البرلماني أوزين على أن المغاربة يريدون أمازيغية العمل وخميسات التنمية، مطالبا الوزير بنسعيد، الحد من تبديد المال العام باسم الأمازيغية.

اقرأ أيضا

الإشتراك
إخطار
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات

أخبار اليوم

صوت و صورة

رئيس الحكومة السيد أخنوش يتحدث عن جهود التعاون في مواجهة أزمة الزلزال

تصريح مستفز لمسؤول الشركة المكلفة بمهرجان مولاي عبد الله يثيرغضب الأمازيغ، ويطالبون برحيله

عيد الاضحى/ الاسترزاق السياسي/ قلب النموذج التنموي/ التحرير الريعي/ قفة المواطن: هشام عطوش في الڤار

الدكتور هشام عطوش تناول أهمية اللقاء، مناسبة لتبادل تجارب بحثية مرتبطة بالاقتصاد الوطني